ابرز الموادحول العالم
أخر الأخبار

جزيرة بادار الإندونيسية .. لوحة فنية تستحق الإستكشاف

تعد جزيرة بادار  واحدة من  أجمل الأماكن في إندونيسيا، وهي جزء من متنزه كومودو الوطني،كما أنها تجربة سياحية ممتعة لما تتميز به مناظر طبيعية خلابة، وشواطىء ساحرة وتلال مذهلة، فهي بمثابة لوحة فنية جميلة تستحق المشاهدة والإستغراق في جمالها.

شواطئها الساحرة

تتميز جزيرة بادار بالمناظر الطبيعية الخلابة المغطاة بأغصان السافانا، حيث تزخر بالجبال الخضراء المغطاة بالأشجار ذات الأشكال الساحرة، ويحيطها ثلاث خلجان ذات المياه الفيروزية الجاذبة للإهتمام، وتتزين شواطئها بالرمال الملونة، فمنها الرمال البيضاء، ومنها الشواطئ ذات الرمال السوداء لما لها من أصل بركاني، ويتكون من العديد من المعادن الداكنة، أما الشواطئ ذات الرمال الوردية النادرة، نجحت في جذب الكثير من السائحين لما تتميز به من مشهد رائع.

حديقة كومودو الوطنية

تضم حديقة كومودو الوطنية إلى جانب جزيرة “بادار” جزيرتان كبيرتان، وهما رينكا وكومودو، اللذان يعدان موطنا لتين كومودو، حيث يمكنك الذهاب إلى جزيرة رينكا، لأنها الأقرب إلى جزيرة بادار من كومودو، علما بأن تنين كومودو في رينكا أصغر مما هو في كومودو ولكن من السهل اكتشافه.

 التلال المذهلة

تتكون الجزيرة من مجموعة رائعة من التلال التي تواجه البحر الأزرق، والتي تكسبها مناظر طبيعية خلابة، مما يمكنك من ممارسة رياضة تسلق تلك التلال للاستمتاع بالمنظر البانورامي من الأعلى، منها روعة مشاهد البحر الأزرق الرائع والجزر الصغيرة المحيطة بها، وذلك في رحلة تستغرق حوالي 15-20 دقيقة.

الحياة البرية والبحرية

تمثل “بادار” موطناً لمجموعة رائعة من الحياة البرية والبحرية المتنوعة،منها ستة أنواع من أسماك القرش، والعديد من الزواحف المختلفة،بالإضافة إلي  الدلافين، الحيتان، الصقور، والسلاحف الخضراء، لذا يمكنك القيام برحلة شقية لاكتشاف روعة الطبيعة في أبهى صورة لها.

موقع الجزيرة

تقع  على بعد حوالي 30 كم من لابوان باجو، وهي بلدة لصيد الأسماك في الجزء الغربي من فلوريس، وعلى الرغم من كونها جزيرة صغيرة، لكنها تعد ثالث أكبر جزيرة في حديقة كومودو الوطنية، وتتمتع بالكثير من مشاهد الجمال وفرص الترفيه التي تجذب الزائرين.

أجمل الأوقات

إذا كنت من محبي المناظر الطبيعية الخضراء والتقاط  الصور التذكارية الرائعة، تعد الفترة من أبريل حتى يونيو أفضل وقت لزيارة الجزيرة، أما إذا كنت من محبي الهدوء والإسترخاء بعيدا عن حشود السائحين الضخمة، يمكنك السفر في  الفترة من سبتمبر حتى نوفمبر، أما موسم الذروة فينحصر في الفترة ما بين يوليو وأغسطس.

أهم ما تضعه في حقيبتك

من الأفضل لك عند زيارة هذه الجزيرة الجميلة، استخدم كريم واق من الشمس، خاصة في فصل الصيف، ارتداء الأحذية المناسبة للتسلق، حتى تتمكن من الاستمتاع بالصعود إلى التلال مع السير لمسافات طويلة، بالإضافة إلي الكاميرا لالتقاط أجمل الصور التذكارية، فالمشاهد من أعلى التلال ساحرة للغاية، وتعد مدينة “لابوان باجو” أفضل مكان للإقامة أثناء الزيارة، ما لم تكن ترغب في التخييم على أحد التلال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Languages - لغات »

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock