ابرز الموادسلايدر الرئيسيةسياحة المملكة

مدينة الأحساء عاصمة للسياحة العربية لعام 2019

سلطان بن سلمان رئيسا فخريا للمنظمة العربية للسياحة

منح صاحب السمو الملكى الامير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز الرئيس الفخرى للمنظمة العربية للسياحة رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطنى وشهادة الدكتوراة الفخرى فى مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية من الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى

أنهى المجلس الوزاري العربي للسياحة اجتماعه في دورته رقم (21) بمدينة الإسكندرية بمقر الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بحضور أصحاب السمو والمعالي وزراء السياحة العرب ورؤساء المنظمات والاتحادات العربية.
وأوضح معالي رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور. بندر بن فهد آل فهيد بأن من أهم قرارات المجلس اختيار مدينة الأحساء عاصمة للسياحة العربية لعام 2019م والتي استوفت كافة الشروط المرجعية التي أعدتها المنظمة العربية للسياحة واعتمدها مجلس وزراء السياحة العرب مشيرا بهذه المناسبة بان المنظمة العربية للسياحة ترفع اجمل التهانى والتبريكات الى قيادة المملكة العربية السعودية وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والى رائد السياحة العربي الاول الامير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز والى الامير سعود بن نايف بن عبد العزيز امير المنطقة الشرقية والى ابناء محافظة الاحساء وبلاشك هذا الاختيار يؤكد مكانة الاحساء التاريخية والثقافية والسياحية وسيعزز زيادة وتنمية العوائد السياحية لمحافظة الاحساء خاصة وللمنطقة الشرقية عامة ، واستكمل آل فهيد حديثه حول اهم القرارات التى صدرت بالمجلس هى اعتماد الرؤية المقترحة من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمملكة العربية السعودية لتفعيل العمل المشترك بين قطاعي السياحة والثقافة في الدول العربية من خلال مبادرة صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز الرئيس الفخري للمنظمة العربية للسياحة ورئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في السعودية والخاصة بإيجاد الية مناسبة للتلاقي بين قطاعي السياحة والثقافة علي المستوي العربي وتوظيفها لخدمة السياحة العربية البينية ووجه المجلس شكره وامتنانه للمنظمة العربية للسياحة على ما تقدمه من جهود لدعم دولة فلسطين في المجال السياحي كاختيار القدس عاصمة للسياحة العربية لعام 2018م وتنفيذ العديد من الدورات التدريبية في قطاع الإعلام السياحي وتنظيم مشاركات دولية في مهرجانات ومعارض لدولة فلسطين بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية وأوضح آل فهيد بأن هذا الدعم يأتي انطلاقاً من رؤية واستراتيجية المنظمة في دعم الاقتصاد الفلسطيني من خلال القطاع السياحي تنفيذاً لقرار 2153 الصادر عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي بجامعة الدول العربية في دورته رقم 100 والذي يتضمن دعوة المجالس الوزارية المتخصصة كل في مجال تخصصها الي زيادة الدعم المقدم الي دولة فلسطين، وكذلك مناقشة التنمية المستدامة 2030 في قطاع السياحة بالمنطقة العربية وذلك لإعداد تقرير يضم جهود وزارات السياحة في هذا الشأن وتضمينه في التقرير المرحلي حول جهود جامعة الدول العربية في مجال التنمية المستدامة. والموافقة على مقترح هيئة البحرين للسياحة والمعارض بشأن تفعيل محور المعلومات والاحصاءات السياحة لدعم الاستراتيجية العربية للسياحة من خلال توفير إطار تنظيمي معين يتضمن تبادل البيانات السياحية بين الدول العربية ودعوة الدول العربية لإبداء الرغبة لرعاية وتنظيم الملتقى العربي الثاني عام 2019م حول الإحصاء السياحي. وأوضح آل فهيد بأن الاجتماع وافق على معايير جودة وكالات السياحة والسفر في الدول العربية المعدة من المنظمة العربية للسياحة لرفع مستوي جودة الخدمات السياحية في البلدان العربية نظرا لظرف المنافسة الدولية وانفتاح الاسواق الامر الذي يتطلب توعية القطاعات السياحية بأهمية الجودة في تلك الخدمات لكي يكون لها مكان في الاسواق العالمية، واطلع المجلس على جهود المنظمة العربية للسياحة في تعزيز الامن السياحي العربي وآليات المواجهة وتنسيقها مع وزارة الداخلية في جمهورية مصر العربية لعقد الملتقى الثاني للأمن السياحي بمدينة شرم الشيخ خلال العام القادم 2019م وتحت رعاية فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية وبالتنسيق مع مجلس وزراء الداخلية العرب وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ..
وأوضح معالي رئيس المنظمة العربية للسياحة بأن الاجتماع استعرض تقرير الأنشطة والإنجازات للمنظمة العربية للسياحة خلال العام الجاري 2018م وقدم المجلس شكره للمنظمة على جهودها وما حواه تقريرها السنوي من أنشطة وبرامج تقوم بتنفيذها المنظمة.
وأوضح آل فهيد بأنه تم منح الدكتوراه الفخرية لصاحب السمو الملكي الأمير. سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الرئيس الفخري للمنظمة ورئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني من الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري تقديراً لإنجازات سموه ودعمه لقطاع السياحي بالمملكة العربية السعودية ولجهود سموه في تعزيز العمل العربي المشترك من خلال المجلس الوزاري العربي للسياحة.
وأن أسرة السياحة العربية تقدم تبريكاتها لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الرئيس الفخري للمنظمة العربية للسياحة ورئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على منح سموه الدكتوراه الفخرية وهذا التكريم تكريم لقطاع السياحة العربية عامة والسياحة السعودية على وجه الخصوص لما قدمه سموه من جهود في تطويرها وتعزيزها.
وأوضحت المنظمة العربية للسياحة بأنها تتوقع أن يزور المنطقة العربية بحلول عام 2030 ما يعادل 195 مليون سائح أو ما يزيد بمعدل ثلاث مرات على العدد الحالي للسياح إلى المنطقة العربية»، مؤكدا أن السياحة صناعة كبرى ومورد اقتصادي مهم، مشيراً إلى أنه جاب العالم خلال العام 2017 أكثر من مليار ومائتان مليون سائح، موضحاً مدى أهمية تنمية السياحة البينية العربية وتطويرها لما لها من مردود اقتصادي مباشر على الدول العربية وشعوبها، مما ينمي مجتمعاتها المحلية ويثري قاعدتها مؤكدا بأن المنظمة تتوقع زيادة في إعداد السياحة الوافدة للمنطقة العربية خلال الموسم الصيفي المقبل وحتى نهاية عام ٢٠١٨، بنسبة تتراوح ما بين ١٠% إلى ١٥%، مقارنة مع موسم العام الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Languages - لغات »
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock