سياحة المملكة

اتفاقية بين جامعة الملك عبدالعزيز ومؤسسة الاعتمادت الحديثه لتدريب الطلاب السعوددين

بـمعرض جدة الدولي للسياحة والسفر ٩ يشهد

وقعت جامعة الملك عبدالعزيز بجدة ممثلة في كلية السياحة مع مؤسسة “الاعتماد الحديثة لحلول الأعمال” اتفاقية تعاون مشترك، تقتضي تدريب وتأهيل طلاب كلية السياحة في مجالات السفر والسياحة التي يحتاجها القطاع الحكومي والخاص، وذلك يوم الخميس 9 /6 /1440هـ الموافق 14 فبراير من العام 2019م، على هامش معرض جدة الدولي للسياحة والسفر نسخه ٩ الذي ترعاه الهيئة العامة للسفر والسياحة، وتشارك كلية السياحة بجامعة الملك عبدالعزيز في فعالياته بجناح خاص.
تأتي الاتفاقية في إطار خطة الكلية في التوسع بالشراكات الاستراتيجية لإكساب طلابها المزيد من المهارات وثقافة العمل والتدريب المتواصل، ما يسهم في تجويد المخرجات التعليمية لأقسام الكلية الثلاثة (إدارة الضيافة، وإدارة الفعاليات والسياحية، والسياحة والسفر) والمعتمدة مع شركائها العالميين، ممثلة في مدرسة لوزان السويسرية، وجامعة هونج كونج، ومدرسة واشنطن للبرتوكول.
وتؤطر الاتفاقية مجالات العمل المشترك بين الطرفين، وتحديدًا بما يختص بتدريب الطلاب في برنامج تدريبي يجرى في بيئة عمل ملائمة تكون مكملة للخطة الدراسية بالكلية، بحيث يتم إكساب الطلبة المعارف والمهارات التخصصية في مجال الإدارة السياحية، وكذلك المعارف والمهارات المتعلقة بثقافة العمل، بالإضافة للتنسيق لإعداد جدول تدريب يشتمل على ما تم إنجازه من معارف ومهارات، إلى جانب تنفيذ دورات إعدادية للطلاب عن بيئة العمل، وتدريبهم على القدرات التخصصية والمهارات المرتبطة بثقافة العمل.
وبموجب الاتفاقية، سيتم تقييم قدرات الطلاب المهنية بعد انتهاء البرنامج التدريبي وفقاً لنماذج وضوابط البرنامج المعدة من قبل كلية السياحة، بما يمنح جميع الطلاب المشاركين في البرنامج التدريبي بعد انتهاء مدة البرنامج شهادات إكمال البرنامج التدريبي، توضح فيها ساعات التدريب والمهارات المكتسبة.
وأوضح سعادة عميد كلية السياحة أن الاتفاقية تأتي في سياق الخطة التعليمية والتدريبية للكلية، والتي ترمي لإعداد كوادر مؤهلة للعمل في المجال السياحي، وتنفيذ برامج متطورة تتسق مع العملية التطبيقية في مجال السياحة والضيافة، لا سيما وأن رؤية المملكة 2030 والتي ركزت على أهمية تطوير قطاع السياحة والترفيه من أجل تنويع مصادر دخل المملكة وتشجيع استثمار القطاع الخاص، مما يتطلب تأهيل بشري قادر على الاستجابة للحاجة المستقبلية للوظائف وتغطيتها بكوادر سعوديه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Languages - لغات »
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock