ابرز الموادسياحة عربية

تمتع بسحر الطبيعة بفندق “أدرير أميلال” بسيوة

تم تصوير "كفر دلهاب" به

ترافل نت_ سيوة

إذا كنت ترغب في الابتعاد عن إيقاع الحياة السريع وصخبها، واستخدام التكنولوجيا الحديثة الذي أرهقك، فعليك بزيارة أغرب فندق في العالم بواحة سيوة المصرية، هذا الفندق الذي يُعد صديقًا للبيئة فهو لا يعتمد على الكهرباء نهائيًا، ولا يسمح باستخدام الهواتف النقَّالة، ويحمل اسم ” أدرير أميلال” Adrère Amellal.

يقع الفندق في صحراء واحة سيوة التي تبعُد حوال 300 كم من ساحل البحر المتوسط إلى الجنوب الغربي من مرسى مطروح، وهو فندق رملي تم بناؤه من مواد طبيعية من ضمنها الملح الصخري، وتمتص جدرانه الطينية أشعة الشمس نهارًا، وتقوم بإخراجها ليلاً.

تصميم فندق” أدرير أميلال” مستوحى من طبيعة صحراء سيوة، ويحتوي على 40 غرفة تُضاء جميعها بالشموع، وبه غرفة وحيدة تُسمي ” الغرفة الملكية الصحراوية” تضم حوض استحمام، وكان أشهر من أقام به هو الأمير ” تشارلز ودوقة كورنوول”.

وكذلك يضم الفندق حدائق نخيل وزيتون، ويُعد الطهاة الطعام للنزلاء بالطرق التقليدية، تعتمد على الخضروات المقطوفة من بساتين الفندق، ويمكنك تناول طعامك في ساحة الفندق حيث جمال الطبيعة الصحراوية وسحر نجوم السماء.

والجدير بالذكر أن جميع قطع الأثاث والاكسسوار بأدرير أميلال تجمع بين الحرفية والموهبة في التصميم، لذا فهو له إطلالة حاصة، ويساعدك الملح الصخري الداخل في بناء الجدران على الاسترخاء والتمتع بالجو الصحي بعيدًا عن التلوث.

وقد تظن أن الإقامة بهذا الفندق رخيصة لكن هذا غير صحيح حيث تصل تكلفة الإقامة لليلة واحدة إلى ما يقارب 10ألاف جنيهًا مصريًا ويمكنك الحجز عن طريق Booking.com.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Languages - لغات »

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock