ابرز المواداخبارسلايدر الرئيسية

تفاصيل إنشاء «بوابة العمرة المصرية».. تمنع النصب وتضمن حق المسافر حتى العودة

عقدت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة مؤتمرا صحفيا للإعلان عن تفاصيل إنشاء بوابة العمرة المصرية بالتعاون مع غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة المصرية، وذلك بحضور حسام الشاعر رئيس الغرفة، وناصر ترك ممثلا عن الاتحاد المصري للغرف السياحية.

يأتي ذلك بعد موافقة مجلس الوزراء في اجتماعه يوم الأربعاء الماضي الموافق ٢٤ يوليو ٢٠١٩ على مشروع قرار بشأن إنشاء بوابة إلكترونية باسم «بوابة العُمرة المصرية»، على أن يتم إنشاؤها من خلال وزارة السياحة، بحيث تتولى الوزارة إدارتها والإشراف عليها ورقابتها، وذلك في إطار مواكبة التطور التكنولوجي فيما يخص إجراءات العمرة.

وقد استهلت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة كلمتها خلال المؤتمر بالإعراب عن شكرها لدولة رئيس مجلس الوزراء على موافقة المجلس على مشروع بوابة العمرة المصرية، كما أشادت بالتعاون والتنسيق المستمر بين وزارة السياحة وكافة الأطراف المعنية من الدولة وغرفة شركات ووكالات السفر والسياحة والذى أثمر عن هذا المشروع الذى سوف يكفل الحفاظ على حقوق المعتمر المصري وشركات السياحة المصرية إلى جانب ضمان تنفيذ الدولة- ممثلة في وزارة السياحة- لدورها الرقابي، لافتة إلى أن المشروع هو نتاج عمل متواصل وتنسيق على كافة المحاور الأمنية والقانونية والفنية، مؤكدة على أن العمل الجماعي أصبح منهجا لوزارة السياحة في كافة الملفات.

كما تقدمت الوزيرة بالشكر للجانب السعودي علي تعاونهم مع الجانب المصري في هذا الملف، و تقدمت الوزيرة بالتحية لقطاع الشركات بالوزارة على دورهم الفعال لإنجاح مشروع بوابة العمرة المصرية.

وأوضحت الوزيرة أن غرفة الشركات ووكالات السفر سوف تقوم بتنظيم حملة إعلانية لتوعية المواطنين وتعريفهم ببوابة العمرة المصرية.

وأكدت الدكتورة رانيا المشاط على أن التطور التكنولوجي يعد الآن العنصر الحاسم في كافة المجالات للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة، مشيرةً إلى حرص الدولة على مواكبة هذا التطور في قطاع السياحة وهو ما يتسق مع محور الإصلاح المؤسسى ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة المصرى الذى أطلقته الوزارة ويأتي هذا تنفيذا للمصفوفة الخاصة بالحج والعمرة الذى يعد جزءا أساسيا ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير القطاع والذى يهدف إلى الإشراف والمتابعة الدقيقة لموسم الحج والعمرة وتقديم كافة التسهيلات اللازمة لإنجاحه؛ ويتضمن هذا البند عدة إجراءات تنفيذية وهى إعادة تشكيل اللجنة العليا للحج والعمرة مع إطلاق صلاحيات لها تسمح بمرونة اتخاذ القرار وهو ما تم بالفعل، والإجراء الثاني وهو التنسيق لميكنة إجراءات الحج والعمرة بمصر وذلك للتيسير والتسهيل على المواطن المصري ولتتواكب مع نظيرتها في المملكة العربية السعودية، وهو ما يتم اليوم من خلال الإعلان عن بوابة العمرة المصرية.

وأشارت الوزيرة إلى أهمية ميكنة إجراءات الحج والعمرة في مصر، وأنها أولت هذا الملف اهتمامًا بالغًا منذ توليها حقيبة السياحة حيث تم مناقشته خلال اجتماعها الأول مع اللجنة العليا للحج والعمرة، وتضافرت كافة الجهود لإنجاحه وأثمرت عن مشروع البوابة، وقالت أن بوابة العمرة المصرية بداية الطريق للتطور التكنولوجي في هذا المجال.

وأكدت الوزيرة على أن بوابة العمرة المصرية تهدف إلى تنظيم سفر المعتمرين من خلال نظام إلكتروني متكامل يربط بين وزارة السياحة وكافة الجهات المعنية بسفر المعتمرين المصريين حيث يتم من خلالها جميع الإجراءات الخاصة بسفر المعتمرين وخروجهم من المنافذ البرية والبحرية والجوية بما يضمن إشراف الدولة الكامل على تنظيم رحلات العمرة من خلال وزارة السياحة وبمشاركة غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة المصرية، بالإضافة إلى أنه سيتم ربط هذه البوابة بجميع الوزارات المعنية بالسفر(وزارة الداخلية مصلحة الجوازات ووزارة الطيران المدنى).

كما أوضحت الوزيرة أن هذا النظام له العديد من المزايا منها ضمان حق المعتمر في تنفيذ البرامج المتفق عليها مع الشركات المنظمة للعمرة، ومتابعة وضعه منذ الحجز وحتى عودته سالمًا إلى أرض الوطن، فضلاً عن ضمان حق الدولة (وزارة السياحة) في مراقبة هذا النظام وإتاحة المعلومات الصحيحة والدقيقة للمعتمرين بما يكفل تحقيق رضا المواطن، إلى جانب مواكبة التطور التكنولوجي والتقني في ميكنة الخدمات التي تقدم للمواطن كأحد المحاور الرئيسية لاستراتيجية التنمية المستدامة 2030.

وأشارت الوزيرة الى أن هذا النظام يطبق في العديد من دول العالم وقد أثبت نجاحه؛ ومن هذه الدول أندونسيا وماليزيا.

ومن جانبه تحدث حسام الشاعر رئيس غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة حيث أوضح أن قرار إنشاء بوابة العمرة المصرية يعتبر قرارا تاريخيا بالنسبة للمواطن ولقطاع السياحة وتقدم بالشكر لدولة رئيس مجلس الوزراء لموافقته على هذا المشروع كما تقدم بالشكر لوزيرة السياحة لجهودها لإتمام هذا المشروع مؤكدا على أن هذا القرار يحافظ على كرامة واموال المعتمرين المصريين ويعطى العمل للمتخصصين، كما أشاد بالتعاون المستمر بين وزارة السياحة وغرفة شركات ووكالات السفر والسياحة.

كما تحدث ناصر ترك ممثل الاتحاد المصرى للغرف السياحية مؤكدا على أهمية قرار إنشاء بوابة العمرة المصرية الذى يتماشى مع المتغيرات الأخيرة في هذا الملف، وتقدم بالشكر لدولة رئيس مجلس الوزراء على هذا القرار مشيدا بدور وزيرة السياحة وحرصها على إيضاح كافة الأبعاد عند عرض الموضوع ومراعاة وجود العديد من الجهات في تنظيم العمرة، مشيرا إلى انه للمرة الأولى تصدر الضوابط المنظمة للحج تزامنا مع الضوابط المنظمة للعمرة.

كما أوضح أحمد إبراهيم رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات ووكالات السفر والسياحة المصرية أن بوابة العمرة المصرية سوف تتضمن كافة البيانات عن الشركات المنظمة للعمرة وبيانات المعتمر وأيضا ضوابط العمرة التي أقرتها وزارة السياحة وأنه سيكون هناك تطبيق عبر التليفون المحمول (موبايل أبليكيشن) يتيح للمعتمر تقديم الشكوى أو استغاثة مباشرة عبر البوابة وهو ما يعكس مسايرة التطور التكنولوجي الحالي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Languages - لغات »
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock