ابرز الموادحول العالم

“لفيف” الأوكرانية مقصدًا سياحيًا مثاليًا

ترافل نت_ أوكرانيا

أوكرانيا بلد غاية في الجمال والروعة يضم عددًا من المدن الساحرة التي يتوافد إليها الزائرون من مختلف دول العالم، لكن مدينة ” لفيف” تُعد هي الأجمل بين مدنها على الاطلاق، كانت تابعة لبولندا في السابق أما الآن فهي تحت السيادة الأوكرانية، تلك المدينة الهاربة من شبح النازية والفاشية، ومن تزمت الحكام السوفايت.

تحتوي ” لفيف” على مزايا كثيرة تستقطب السائحين على اختلاف أغراضهم، فهي تتمتع بالتاريخ والغناء الثقافي والتراثي، بالإضافة إلى الهندسة المعمارية التي تشتهر بها المدينة بل وتراهن عليها، كما أنها مفعمة بالحياة الحضارية الصاخبة حيث المقاهي والمطاعم الفريدة والجميلة تجعلها جديرة بالزيارة.

والأهم من ذلك أنها وجهة سياحية اقتصادية إذ يمكنك قضاء أسبوع بها ولن تتكلف أكثر من 250 دولارًا، ويقصدها الطلاب بغرض الدراسة حيث يمكن دراسة الطب بإحدى جامعاتها العريقة بتكلفة لا تزيد عن 5 ألاف دولارًا أمريكي، مقارنة بالهند مثلاً التي تبلغ مصروفات الدراسة بها في مجال الطب 20 ألف دولارًا أمريكي.

تزخر المدينة الجميلة “لفيف” بالثراء الثقافي فهي تضم 20 معرضًا فنيًا، و7 مسارح بالإضافة إلى 49 متحفًا، يمكنك قضاء وقتك في أحدهم والتمتع بالعروض الموسيقية، والباليه التي تُفدم يوميًا، أو الذهاب إلى دار الأوبرا التي أُنشأت عام 1901 على غرار العمارة في عصر النهضة الحديثة.

كما أن ” لفيف” مدينة مهرجانات من النوع الأول، إذ يُقام بها أكثر من 50 مهرجان على مدار العام، وتُقدم كثير من المهرجانات في الهواء الطلق في الساحات العامة، تختلف في أحداثها ومناسباتها فتجد مهرجان الطعام وآخر للفن، وواحدًا للثقافة الشعبية في غرب أوكرانيا.

إذا كنت من عشاق القهوة يمكنك احتساء كوبًا من القهوة المحلية لن تنسى مذاقه طيلة حياتك؛ فهذه المدينة يُطلق عليها اسم ” مقهى القهوة الأوكرانية”،إلى جانب أصنافًا عالمية أخرى من القهوة منها التركية أو البرازيلية وغيرها الكثير.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Languages - لغات »
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock