ابرز المواداخبارالسياحة المصرية

شجرة العذراء مريم .. أول جولة تفقدية لوزير السياحة والآثار

تفقد صباح أمس، الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار المصرية، يرافقه اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة أعمال التطوير الجارية بشجرة السيدة مريم العذراء، والمنطقة المحيطة بها، ومحكي البئر بمنطقة المطرية بالقاهرة، والتي تعد أحد نقاط مسار العائلة المقدسة بمصر.

وخلال الجولة أعرب الدكتور خالد العناني عن حرصه الشديد على أن تكون أولى جولاته التفقدية هذا العام هي زيارة شجرة السيدة العذراء مريم، أحد نقاط مسار العائلة المقدسة، مؤكدًا على أهمية عنصر الوقت في الانتهاء من كافة أعمال تطوير ورفع كفاءة الخدمات السياحية بها والمنطقة المحيطة بالشجرة عقب انتهاء الشركة المنفذة لأعمال الصرف الصحي، مشيرًا إلى أهمية المشاركة المجتمعية في أعمال التطوير .

كما استمع  العناني إلى شرح مفصل من الدكتور جمال مصطفي رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية عن مراحل أعمال مشروع تطوير منطقة شجرة مريم والتي بدأتها وزارة السياحة والآثار.

وقال الدكتور جمال مصطفى، إن المشروع يتضمن ترميم الشجرة وعمل أسوار حديثة حول المنطقة، واستكمال كل أعمال تشغيل شلالات المياه بالكامل والموجودة عند فوهة البئر المجاور للشجرة كمنظر جمالى للمنطقة، وأعمال خدمات رفع المياه، بالإضافة إلى تجهيز منطقة الكافيتريات، وتطوير نظم الإضاءة و التأمين بالمنطقة الأثرية، ورفع كفاءة الحديقة العامة، وتجهيز مركز للزوار وإقامة قاعتى عرض دائم بالمنطقة لتعريف الزائرين بتاريخ رحلة العائلة المقدسة في مصر وتاريخ شجرة مريم من خلال عرض أفلام تسجيلية ووثائقية، وبذلك يكون الموقع جاهزا تمامًا لاستقبال الزائرين وتعتبر منطقة شجرة مريم واحدة من أهم المناطق الأثرية الواقعة على مسار رحلة العائلة المقدسة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Languages - لغات »
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock