ابرز المواداقتصاد و اعمال
أخر الأخبار

أسكوت تضيف 5400 وحدة فندقية جديدة إلى محفظتها العالمية خلال فترة انتشار جائحة كورونا

أعلنت شركة “أسكوت” المحدودة (أسكوت)، الشركة المتخصصة بالشقق الفندقية حول العالم والمملوكة بالكامل من قبل شركة “كابيتالاند”، والتي تتخذ من دبي مقراً إقليمياً لها، عن توقيعها عقوداً لإدارة 25 فندقاً جديداً يضم أكثر من 5,400 وحدة فندقية في 19 مدينة حول العالم.

وقد حققت أسكوت مع هذه الخطوة إنجازاً قياسياً جديداً، إذ أبرمت العدد الأكبر من عقود إدارة الفنادق الجديدة في الأشهر الخمسة الأولى أكثر من أي عام عبر تاريخها، لتسجّل بذلك زيادةً بنسبة 139% على أساس سنوي في الوحدات المؤمّنة مقارنةً بالفترة ذاتها من عام 2019.

وبالرغم من التحديات العالمية التي فرضتها جائحة كورونا (كوفيد-19)، واصلت عمليات الاستحواذ التي تديرها  “أسكوت” في الشرق الأوسط وإفريقيا المضي على طريق النجاح مع استعداد الشركة لإطلاق مشاريع جديدة خلال الفترة بين الربع الرابع من عام 2020 والربع الأول من عام 2021.

ومن المقرر افتتاح فندق سيتادينز الغبرة مسقط (عمان) في الربع الأخير من عام 2020، فيما سيشكل إطلاق أربع وجهات جديدة في الربع الأول من عام 2021 بدايةً قويّةً للمجموعة، حيث ستشهد منطقة الشرق الأوسط افتتاح فندقي  سيتادينز قرية الثقافة دبي (الإمارات العربية المتحدة) وسومرست داونتاون الخبر (المملكة العربية السعودية).

في حين، تعتزم المجموعة بدء عملياتها في أسواق جديدة مع افتتاح فندق سومرست ويستفيو نيروبي (المعروف سابقاً باسم سومرست كيليماني نيروبي) في كينيا، وفندق سومرست سيتي سنتر أتيراو، أولى وجهاتها في كازاخستان.

كما ستسجل “أسكوت” حضورها الأول في المغرب خلال النصف الثاني من العام القادم، حيث ستفتتح فندق سيتادينز راسين كازابلانكا في الدار البيضاء، أكبر المدن المغربية.

وعلى الصعيد العالمي، تستعد أسكوت لتوسيع نطاقها الجغرافي مع إطلاق مشاريع فنادق جديدة في ثلاث مدن رئيسية ضمن الصين وإندونيسيا، إذ ستدخل مدينة تشنغتشو، عاصمة مقاطعة خنان، ومدينة نانتشانغ، العاصمة وأكبر مدن مقاطعة جيانغشي في الصين.

فيما يبرز حضورها في إندونيسيا من خلال افتتاح وجهتها في جايابورا ضمن مقاطعة بابوا.

وتعتزم المجموعة تعزيز مكانتها في أبرز المدن الرئيسية مثل شنغهاي وغوانزو وتشنجدو في الصين وباتام وسورابايا في إندونيسيا ومانيلا في الفلبين.

وبهذه المناسبة، قال كيفن جوه، الرئيس التنفيذي لمجموعة “كابيتالاند” السكنية العالمية، والرئيس التنفيذي لشركة  “أسكوت”: “سجلت أسكوت رقماً قياسياً مع توقيع عقودٍ جديدة لإدارة 25 وجهة جديدة حول العالم بالرغم من التحديات الراهنة التي فرضها انتشار مرض كورونا المستجد.. يعكس هذا الإنجاز مرونة خدمات الإقامة لدينا والقيمة التي تقدمها أسكوت من موقعها كواحدةٍ من الشركات الرائدة عالمياً في مجال تشغيل الشقق الفندقية. تحتضن شركتنا قاعدةً راسخةً من ضيوف الإقامات الطويلة ممن يثقون بما توفره شققنا الفسيحة من راحةٍ تضمن لهم الاستمتاع بالسكن والعمل.. وقد كان لهذه العوامل دوراً كبيراً في حفاظ شققنا الفندقية المُخدّمة على نسب إشغال مرتفعة على أساس المعدل الوسطي. اتخذنا خطوات جادة لإعداد أسكوت حتى تكون وجهة الإقامة المفضلة في حقبة ما بعد كوفيد-19، وسنواصل تعزيز موقع الشركة كلاعب رئيسي في مجال الشقق والخدمات الفندقية والسكنية لتقديم قيمة أكبر لضيوفنا وشركائنا التجاريين”.

وواصلت “أسكوت” ترسيخ مكانتها خلال فنرة انتشار فيروس كورونا المستجد من خلال توقيع عقود وإطلاق وجهات جديدة، واستمرار العمليات التشغيلية في العديد من فنادقها المُخدَّمة لتوفير ملاذ آمن للضيوف بما فيهم العاملين في مجال الرعاية الصحية والعائدين للإقامة في شقق أسكوت الفندقية والمتضررين من إغلاق الحدود.

وبالتزامن مع تخفيف الإجراءات الاحترازية المتعلقة بمواجهة فيروس كورونا المستجد في المدن تدريجياً، يستمر عرض “أسكوت” الذي يوفر خدمات ضيافة أصيلة بتلقي أصداء إيجابية من قبل الضيوف والشركاء حول العالم.

وأطلقت “أسكوت” في مايو 2020 برنامجاً جديداً للنظافة يحمل عنوان “أسكوت كيرز”، وهو يهدف إلى توفير معايير صارمة للنظافة والتباعد الاجتماعي الآمن لمواصلة توفير منازل آمنة لضيوفها وبيئة عمل صحية لموظفيها أيضاً.

ويغطي البرنامج تسعة التزامات تتماشى مع معايير منظمة الصحة العالمية والقوانين المحلية، وسيتم تنفيذها تدريجياً في جميع فنادق “أسكوت” العالمية اعتباراً من يونيو.

تجدر الإشارة إلى أن الفنادق الـ 25 الجديدة تندرج تحت عقود إدارة وامتياز وتأجير، وستنطلق على مراحل في الفترة بين عام 2020 وعام 2024. ومع إضافة هذه العقود الجديدة، تكون “أسكوت” قد امتلكت ما يصل مجموعه إلى 118 ألف وحدة في أكثر من 700 وجهة حول العالم، كما أن هذه الخطوة تشكل إنجازاً كبيراً على طريق تحقيق هدف “أسكوت” العالمي والمتمثل في إدارة 160 ألف وحدة فندقية بحلول عام 2023.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Languages - لغات »
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock