ابرز الموادسياحة عربية

المتحف الأثري شاهدًا على الحضارة التونسية بـ”سوسة”

إذا كنت من محبي السياحة الثقافية، وترغب في الاستمتاع بتجربة جديدة تحمل الكثير من عبق التاريخ والحضارات المتنوعة ومشاهدة فنون العمارة المختلفة إلى جانب التعرف على التراث العربي الباهر، إذا سيصتحبك ترافل نت بجولة إلى المتحف الأثري بسوسة أهم مدن تونس الخضراء .

تم تأسيس 1951 المتحف الآثري في مدينة سوسه القديمة وهي مدينة مُدرجة في قائمة التراث العالمي، ويضم المتحف مجموعة كبيرة من التحف والآثار التي خُلفت من عصور تاريخية عدة وخاصة في هذه المدينة.

أول ما يمكنك أن تقابله داخل المتحف هو المكتبة الصغيرة التي تحتوي على عدد من الكتب، وإلى جانبها قاعة مخصصة للمعارض والندوات، ثم ستقابل مدخل المتحف والذي هو عبارة عن مبنى وأعمدة أثرية ستعطيك فكرة عن العمارة في بعض عصور التاريخ التونسي القديم.

يمكنك التجول بين معروضات المتحف الكثيرة ولا سيما مجموعة الفسيفساء الكبيرة والأشهر داخل المتحف والتي تعود إلى الفترة ما بين القرن الثاني والرابع الميلادي أهم تلك القطع هي فسيفساء رأس ميدوسا.

وخلال جولتك يمكنك أن تشاهد أيضًا بعض التماثيل التي صنعت من الطين النضج، وبعض اللوحات التذكارية والأدوات المصنوعة من الفخار وقطع متعلقة بالجنائزيات والمسلات، ولا تنس خلال جولتك المرور على لوحة انتصار باخوس المصنوعة من الفسيفساء والتي يعتبرها البعض أجمل القطع في المتحف.

ومن المعروضات الهامة داخل المتحف التماثيل والمنحوتات الرومانية التي تم اكتشافها في مدينة سوسة والمناطق المجاورة لها، والتماثيل معظمها لآلهة أو لإمبراطورات الرومان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Languages - لغات »